“يدين كل فرد منّا لدولة الإمارات العربية المتحدة بالكثير وأدعو جميع شبابنا بالوفاء بالتزامهم نحوها. فلا شك أن بلادنا تستحق منا تقديم أفضل ما لدينا. فرد الجميل للمجتمع هو الشيء الذي يُبرز أفضل الخِصال لدى كل واحد منّا.”

– صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان

برنامج “ساند” هو برنامج تطوعي فريد من نوعه في دولة الإمارات العربية المتحدة تم إطلاقه في العام 2009 لتعزيز جاهزية الدولة للإستجابة في حالات الطوارئ. وتم تطوير نموذج تدريب برنامج ساند وفقا لأفضل الممارسات والمعايير الدولية (رابطة الدفاع المدني السويدي، برنامج  فريق إدارة الطوارئ المجتمعي الأميركي CERT) بما يتلاءم مع إحتياجات وظروف وثقافة دولة الإمارات العربية المتحد.

يساهم “ساند” في تعزيز مرونة المجتمع واستجابته للكوارث والأزمات وحالات الطوارئ من خلال تكوين كادر مؤهّل من المتطوعين للاستجابة لحالات الطوارئ من خلال:

  • تدريب المواطنين على الاستعداد الأساسي لحالات الطوارئ وتعزيز السلامة
  • نشر متطوعين مُعتمدين للاستجابة لحالات الطوارئ عند الحاجة
  • تنظيم وتدشين حملات التوعية بالسلامة
  • الاستجابة للأزمات والكوارث الدولية واسعة النطاق
  • دعم المنظمات القائمة المنوطة بالاستجابة لحالات الطوارئ

:يتم تقديم برنامج “ساند” من خلال مستويات مختلفة من التدريب

    • يتوفر باللغات العربية والإنجليزية والأوردو
    • التركيز على التدريبات العملية، والمحاكاة، بالإضافة إلى دورات تدريبية متقدمة تتعلق بالاستجابة لحالات الطوارئ المعقدة.
    • يشمل التأهب لحالات الطوارئ، والمهارات القيادية، والعمليات الطبية والسلامة في إخماد الحريق، وعلم نفس الكوارث وعمليات البحث والإنقاذ، والفرز والتصنيف، والإسعافات الأولية والإنعاش القلبي الرئوي والإسعافات الأولية المتقدمة، وإدارة الأحداث، والقيادة المتقدمة وبناء الفريق.

منذ إنشائه في عام 2009، ساهم “ساند” في تدريب أكثر من 14000 متطوع، حيث أكمل 6996 منهم دورة الاستجابة الأساسية للكوارث / حالات الطوارئ، وتم إعداد 1200 شخص للاستجابة بشكل سنوي.

هدافنا

يقدم “ساند” متطوعين مؤهّلين للاستجابة للطوارئ ولديهم القدرة على مساعدة السلطات المحلية والوطنية في حالة وقوع أزمة أو حالة طوارئ.

ينصب “ساند” أيضًا على تدريب المواطنين على الاستعداد الأساسي لحالات الطوارئ وتوفير السلامة، والمساهمة في تعزيز استجابة المجتمع للكوارث والأزمات وحالات الطوارئ بشكل كامل.